ماكرون يطلب من بوتين الضغط على دمشق لوقف «التصعيد العسكري»

طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون مجددًا من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، ممارسة ضغوط على دمشق لوقف «التصعيد العسكري» في سورية، من أجل حماية المدنيين، حسبما أعلن قصر الإليزيه.

وأشار الإليزيه إلى أن ماكرون وفي اتصال هاتفي مع بوتين، «حض روسيا على ممارسة تأثيرها بشكل كلي على النظام السوري» من أجل «وقف التصعيد العسكري الذي لوحظ خلال الأشهر الأخيرة»، وذلك بهدف «السماح بحماية المدنيين، واستئناف مفاوضات ذلت مصداقية حول عملية الانتقال السياسي الشاملة ومنع عودة داعش إلى المنطقة».

المزيد من بوابة الوسط