قطر تمدد فترة الخدمة العسكرية الإجبارية للذكور واختيارية للنساء

أصدر أمير قطر قانونًا يتيح للنساء، للمرة الأولى في تاريخ البلاد، الالتحاق بالخدمة العسكرية اختيارياً، ومدّد فترة الخدمة الإجبارية للذكور من ثلاثة أشهر إلى سنة.

وبموجب القانون الجديد الذي نشرت وسائل الإعلام القطرية نصّه الخميس ودخل حيّــز التنفيذ فور صدوره، بات بإمكان القطريات ممن بلغن 18 عامًا فما فوق الالتحاق بالخدمة العسكرية الاختيارية، وفق «فرانس برس».

بالمقابل مدّد القانون فترة الخدمة العسكرية الإجبارية للذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و35 عاماً، من ثلاثة أشهر حاليًا إلى سنة.

وقالت وكالة الأنباء القطرية «كل قطري عمره بين 18 و35 عامًا ... عليه أداء الخدمة العسكرية الإلزامية»، مشيرة إلى أن «التحاق الإناث بالخدمة الوطنية ممن بلغن سن الثامنة عشرة يكون اختيارياً».

وهي المرة الأولى التي يسمح فيها للقطريات بالالتحاق بالخدمة العسكرية الاختيارية، على الرغم من أن عددًا من النساء يخدمن حاليًا في الجيش ويشغلن مهام إدارية.

ولم يعرف بعد ما هي الأدوار التي ستضطلع بها المتطوعات في الخدمة الوطنية. وينص القانون الجديد كذلك على إنشاء أكاديمية الخدمة الوطنية، ويلزم الذكور التقدم إلى الخدمة العسكرية خلال 60 يومًا من بلوغهم 18 عامًا.

ويعاقب كل من يحاول التهرب من الخدمة العسكرية بالحبس لمدة تصل إلى ثلاث سنوات وبغرامة تصل إلى 300 ألف ريال قطري (82 ألف دولار).

المزيد من بوابة الوسط