أميركا ترسل قاذفات استراتيجية إلى قاعدة العديد الجوية في قطر

أرسلت الولايات المتحدة الأميركية قاذفات استراتيجية جديدة إلى قطر، بحسب ما أعلنت صفحة القيادة المركزية الأميركية على «تويتر»، مشيرة إلى أن تلك القاذفات طراز «بي - 1 بي» وسرعتها أكبر من سرعة الصوت.

وذكرت القيادة المركزية الأميركية أن القاذفات طراز «بي — 1 بي» اتجهت من قاعدة «ألسورث» بولاية داكوتا الجنوبية، إلى قاعدة العديد الجوية في قطر، مشيرة إلى أنها ستحل محل القاذفات الاستراتيجية «بي — 52 ستراتفورتريس»، التي تعمل في المنطقة منذ عام 2016، وفق «سبوتنك» الروسية.

وتتميز الطائرات الجديدة بأنه يمكنها التحليق بسرعة أكبر من سرعة الصوت، وأن قاذفتين من هذا الطراز وصلتا إلى قاعدة العديد الجوية في قطر في 31 مارس الماضي.

وذكر موقع «ميلتري» الأميركي أن القاذفات «بي — 1» ستشارك في عمليات مكافحة الإرهاب ضد التنظيمات الإرهابية في المنطقة.

ولفت الموقع إلى أن قاذفات «بي — 52» التي ستغادر قاعدة العديد في قطر موجودة هناك منذ عامين وقامت بـ1800 غارة جوية ضد التنظيمات الإرهابية، وأطلقت حوالي 1200 نوع من الأسلحة على أهداف في سوريا والعراق، وأفغانستان.