أردوغان متوعداً رئيس وزراء كوسوفو: «ستدفع الثمن»

شن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان هجوماً لاذعاً على رئيس وزراء كوسوفو، راموش هاراديناي، على خلفية إقالة الأخير لوزير داخليته ورئيس جهاز الاستخبارات بعد عملية اعتقال وتسليم 6 مواطنين أتراك إلى بلادهم.

وتوجه أردوغان إلى رئيس وزراء كوسوفو بالقول: «سوف تدفع الثمن».، بحسب «رويترز».

وأقال هاراديناي، الجمعة وزير الداخلية ورئيس جهاز الأمن الداخلي لعدم إبلاغه باعتقال الأتراك وترحيلهم.

واليوم السبت، فتحت السلطات في كوسوفو تحقيقا بشأن عملية الاعتقال والترحيل، فيما ما وصفه نشطاء حقوقيون بانتهاك لحقوق الإنسان.

وتم اعتقال الأتراك الستة في كوسوفو الخميس الماضي، بناء على طلب من تركيا بمزاعم صلتهم بمدارس مولتها حركة الداعية فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بأنه وراء محاولة انقلاب عام 2016.

من جانبها، قالت أنقرة إن الستة مسؤولون عن استقطاب عناصر للانضمام لشبكة غولن، ومساعدة أشخاص متهمين بأنهم على صلات بالشبكة ليغادروا تركيا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط