العثور على 136 مهاجرًا مكدسين داخل شاحنة في المكسيك

عثرت السلطات المكسيكية على 136 مهاجرًا متحدرًا من أميركا الوسطى مكدسين داخل شاحنة في ولاية فيراكروز في شرق البلاد، على ما نقلت «فرانس برس» عن مصادر رسمية الجمعة.

وأشار بيان لهيئة الهجرة إلى العثور على هؤلاء المهاجرين «داخل شاحنة على أحد مسالك طريق كواتزاكوالكوس - اكايوكان في فيراكروز وكانوا مكدسين في حرارة تبلغ 40 درجة».

وعمد الشرطيون إلى تفتيش المركبة التي كانت متروكة على ما يبدو بعدما سمعوا ضجيجًا وبكاء أطفال، وفق المصدر عينه.

ومن أصل 136 مهاجرًا، 83 يتحدرون من هندوراس و48 من غواتيمالا و4 من السلفادور وواحد من نيكاراغوا. وبين هؤلاء 49 قاصرًا.

ولفتت هيئة الهجرة المكسيكية إلى أنها اتصلت بقنصليات هذه البلدان لتنظيم «عودة لائقة ومنظمة وآمنة للمهاجرين».

وفي مطلع يناير، أوقفت سلطات الهجرة المكسيكية حوالي 981 مهاجرًا من أميركا الوسطى في طريقهم إلى الولايات المتحدة.

ويعبر نصف مليون شخص بطريقة غير قانونية سنويًا المكسيك للتوجه إلى السواحل الأميركية، وفق أرقام الأمم المتحدة.

وفي يوليو 2017، قضى سبعة مهاجرين غير قانونيين في الولايات المتحدة داخل مقطورة مكتظة في شاحنة مصفوفة عند موقف للسيارات في مدينة سان أنطونيو بولاية تكساس على بعد ساعتين من الحدود المكسيكية.

ووفق السلطات المكسيكية، كان هناك ما يصل إلى 200 مهاجر مكدسين داخل الشاحنة التي عُثر فيها على 38 شخصًا بعدما فر كثيرون داخل مركبات كانت تنتظر في موقف السيارات.

وروى الناجون أنهم اضطروا للتناوب سعيًا لاستنشاق الهواء من ثقب في الشاحنة. وقد وصلت الحرارة بحسب عناصر الإطفاء إلى 65 درجة مئوية داخل الشاحنة التي كان التكييف فيها معطلاً.

المزيد من بوابة الوسط