الوليد بن طلال يتنازل عن 1.1 مليار ريــال من أرباحه بالمملكة القابضة

أعلنت شركة المملكة القابضة، الخميس، أن رئيس مجلس إدارتها الأمير الوليد بن طلال قرر التنازل عن 1.1 مليار ريال (320 مليون دولار) من أرباح أسهمه بالشركة لعام 2018، وذلك وفقًا لما نقله موقع السوق المالية السعودية الحكومي.

وقالت شركة المملكة القابضة، في بيان، إن «مجلس الإدارة أقر توزيع أرباح نقدية ربع سنوية من الأرباح المبقاة خلال عام 2018 بنسبة 1.25% (5% لكامل السنة) من القيمة الاسمية للسهم وذلك بواقع 12.5 هللة ربعياً لكل سهم مصدر بحيث يصبح الإجمالي 0.50 ريال لكامل السنة، بما مجموعه 163.9 مليون ريال لكل ربع سنة بحيث يصبح إجمالي التوزيعات الخاصة لكامل السنة 655.9 مليون ريال لعدد الأسهم البالغ 3,705,882,300 سهم»، بحسب «سي إن إن عربية».

وأضافت الشركة أن ذلك جاء بعد «تنازل رئيس مجلس الإدارة الأمير الوليد بن طلال عن 34 هللة لكل سهم أو ما يعادل 1197 مليون ريال سعودي من حصته من التوزيعات النقدية المقترحة لكامل السنة، بواقع 8.50 هللة لكل سهم أو ما يعادل 299,2 مليون ريال سعودي من حصته من الأرباح الربعية».

وأوضح البيان أن أحقية الأرباح للدفعات ستكون عبر أربع دفعات، الدفعة الأولى ستكون أحقية الأرباح للمساهمين المسجلين بسجلات الشركة بنهاية تداول يوم 1 أبريل 2018 على أن يتم الصرف بعدها بعشرة أيام عمل من ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق.

الدفعة الثانية: ستكون أحقية الأرباح للمساهمين المسجلين بسجلات الشركة بنهاية تداول يوم 1 يوليو2018 على أن يتم الصرف بعدها بعشرة أيام عمل من ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق.

الدفعة الثالثة: ستكون أحقية الأرباح للمساهمين المسجلين بسجلات الشركة بنهاية تداول يوم 30 سبتمبر 2018 على أن يتم الصرف بعدها بعشرة أيام عمل من ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق.

الدفعة الرابعة: ستكون أحقية الأرباح للمساهمين المسجلين بسجلات الشركة بنهاية تداول يوم 31 ديسمبر على أن يتم الصرف بعدها بعشرة أيام عمل من ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق.

المزيد من بوابة الوسط