برلمان زامبيا يرجئ مناقشة اقتراح بعزل الرئيس

إدغار لونغو رئيس زامبيا في جنوب أفريقيا. (رويترز).

قرر برلمان زامبيا إرجاء مناقشة كانت مقررة اليوم الأربعاء لاقتراح يهدف لعزل الرئيس إدغار لونغو بسبب اتهامات بانتهاكه الدستور.

وذكرت وكالة «رويترز» أن أمين سر البرلمان قال في رسالة بعثها إلى جاري نكومبو رئيس الكتلة البرلمانية لحزب التنمية الوطنية «نظرًا لأهمية الاقتراح البالغة، فإنه يخضع للدراسة وسنرد عليكم في الوقت الملائم».

وقدم حزب المعارضة الرئيسي في زامبيا، الحزب المتحد للتنمية الوطنية، الاقتراح الأسبوع الماضي وكان من المقرر أن يناقشه النواب ويصوتوا عليه اليوم.

وقال الناطق باسم الحزب تشارلز كاكوما إن البرلمان لن يناقش الاقتراح قبل بدء دورته المقبلة في يونيو. ووقع ثلث أعضاء البرلمان الذي يضم 166 عضوًا على الاقتراح. ويتعين أن يؤيده ثلثا الأعضاء لإقراره.

وتقول المعارضة إن لونغو انتهك الدستور في 2016 عندما قدمت طعنًا أمام القضاء في فوزه بالانتخابات لوقوع تلاعب، وهو اتهام تنفيه الحكومة.

وترى المعارضة أن الدستور يقضي بأن يسلم الرئيس السلطة لرئيس البرلمان عندما يواجه طعنًا قضائيًا من هذا النوع، إلى أن تتخذ المحكمة قرارًا بشأنه.

وتقرر رفض دعوى حزب التنمية الوطنية ضد لونغو لأسباب إجرائية بعدما أخفق محامو الحزب في تقديم دليل مادي خلال المدة المحددة.

المزيد من بوابة الوسط