روسيا تحذر من «حرب باردة» حال استمرار الحملة ضدها

قال سفير روسيا لدى أستراليا، غريغوري لوجفينوف، اليوم الأربعاء، إن العالم سيدخل «حالة حرب باردة» إذا واصل الغرب تحيّـزه ضد موسكو ردًا على الهجوم بغاز الأعصاب على جاسوس روسي سابق في بريطانيا.

وأضاف لوجفينوف، في تصريح للصحفيين في كانبيرا، بحسب وكالة «رويترز» أنه «يجب أن يفهم الغرب أن الحملة المناهضة لروسيا لا مستقبل لها. إذا استمرت، فسوف ندخل في حالة حرب باردة».

وتنفي روسيا أي ضلوع لها في الهجوم بغاز الأعصاب في الرابع من مارس على الجاسوس السابق سيرغي سكريبال وابنته في إنجلترا.

وطردت الولايات المتحدة وحكومات في أنحاء أوروبا دبلوماسيين روسًا بشكل جماعي على خلفية ذلك الهجوم.

وكانت أستراليا قالت الاثنين الماضي إنها ستطرد دبلوماسييْن روسييْن اثنين مما دعا لوجفينوف إلى الحديث على عجل إلى وسائل الإعلام صباح الأربعاء.

ورفض لوجفينوف المزاعم بأن موسكو مسؤولة عن الهجوم وقال إن بلاده لم تحدد حتى الآن ردها على الإجراء الدبلوماسي من جانب حلفاء بريطانيا.

المزيد من بوابة الوسط