البنك الدولي: 143 مليون مهاجر لأسباب مناخية بحلول 2050

كشف تقرير للبنك الدولي أن عدد المهاجرين لأسباب مناخية يمكن أن يصل إلى 143 مليون شخص بحلول العام 2050، في ثلاث مناطق من العالم، مدفوعين خصوصًا بانحسار الناتج الزراعي وارتفاع منسوب البحار والنقص في المياه.

وفصّل التقرير أعداد المهاجرين المتوقّعين بحسب مناطق النزوح، وهي 86 مليونًا من دول إفريقيا جنوب الصحراء، وأربعين مليونًا من جنوب آسيا، و17 مليونًا من أميركا اللاتينية، وذلك في حال بقيت الأمور على ما هي عليه.

وأجرى معدّو التقرير ثلاث دراسات، أولها في أثيوبيا حيث يُتوقّع أن يبلغ النموّ السكاني 85 % بحلول العام 2050، فيما الهجرة ستزيد بسبب تراجع المحاصيل الزراعية.

وقال الباحثون إن العدد المتوقّع للمهاجرين لأسباب مناخية يمكن أن يتراجع بنسبة 80 % في حال اتخذت إجراءات "على جبهات عدة" لتقليص انبعاثات غازات الدفيئة المسببة لارتفاع حرارة الأرض.

المزيد من بوابة الوسط