سناتور جمهوري يحدد موعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي الإيراني

قال السناتور الجمهوري بوب كوركر، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي، الأحد إنه يتوقع انسحاب الرئيس دونالد ترامب من الاتفاق النووي الإيراني في مايو.

وأضاف كوركر لتلفزيون «سي.بي.إس» أن الاتفاق الإيراني سيكون مسألة أخرى تثار في مايو، أما « في الوقت الحالي لا يبدو أنه سيُمدد»، وفق «رويترز».

وأعرب كوركرعن اعتقاده بأن ترامب سينسحب من الاتفاق في 12 مايو، في نهاية مهلة لتمديد تعليق العقوبات على إيران بموجب الاتفاق.

وكان ترامب، الذي أقال قبل يومين وزير خارجيته ركس تيلرسلون، مشيراً إلى خلافات على ملفات عدة معه أبرزها الملف النووي، قد أعرب مراراً عن رفضه للاتفاق مع إيران، واصفًا إياه بـ «الرهيب».

ووضع ترامب مستقبل الاتفاق النووي مع إيران على المحك، بعد أن حذر في يناير الماضي من انسحاب الولايات المتحدة منه ما لم ينجح الحلفاء الأوروبيون أوالكونغرس في «إصلاح العيوب الكارثية في الصفقة».

ويبعث اختيار ترامب، مدير وكالة المخابرات المركزية مايك بومبيو، ليحل مكان تيلرسلون، رسالة واضحة بمُضيِّه قدماً في موقفه من الاتفاق النووي مع إيران، مع اقتراب الموعد النهائي لإصلاحه في 12 مايو المقبل.

المزيد من بوابة الوسط