3 دول أوروبية تقترح فرض عقوبات جديدة على إيران

اقترحت بريطانيا وفرنسا وألمانيا، فرض عقوبات جديدة من الاتحاد الأوروبي على إيران لإبقاء الولايات المتحدة ملتزمة بالاتفاق النووي، وفق ما كشفت وثيقة سرية قالت وكالة «رويترز» إنها اطلعت على مضمونها الجمعة.

وأظهرت الوثيقة أن بريطانيا وفرنسا وألمانيا اقترحت فرض عقوبات جديدة من الاتحاد الأوروبي على إيران بسبب برنامجها للصواريخ الباليستية ودورها في الحرب السورية لضمان استمرار الولايات المتحدة ضمن الاتفاق النووي الموقع عام 2015.

وقال مصدران مطلعان للوكالة إن الوثيقة المشتركة أرسلت لعواصم الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة لحشد الدعم لمثل تلك العقوبات التي ستحتاج لموافقة حكومات كل الدول الأعضاء في التكتل.

وذكرت الدول الثلاث أنها ستستهدف إيرانيين ضالعين في الأمرين (البرنامج الصاروخي ودعم الميليشيات)، معتقدة أن هذه الإجراءات مبررة وفق الاتفاق النووي مع إيران.

وتزامن الكشف عن الوثيقة في وقت تبحث فيه القوى الكبرى الست الموقعة على الاتفاق النووي الإيراني في فيينا، الجمعة مع مسؤولين إيرانيين مدى التزم طهران بالاتفاق النووي.

وعقد الاجتماع في وقت صعدت فيه الإدارة الأميركية من لهجتها تجاه إيران، إذ انتقدت مؤسسات أميركية عدة، مثل البنتاغون والكونغرس، الدور الإيراني في دعم الارهاب وتأجيج الصراعات في المنطقة.

ووصل مندوبو الولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والاتحاد الأوروبي وإيران مقر المحادثات في فيينا، لكنهم لم يدلوا بتصريحات للمراسلين، ومن المتوقع أن تستمر المحادثات طوال اليوم، وفق ما أوردت وكالة «أسوشيتد برس».

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد منح حلفاءه الأوروبيين مهلة من 120 يومًا، تنتهي في مايو المقبل، من أجل إصلاح «عيوب مروعة« في الاتفاق النووي، وإلا فإن بلاده ستنسحب من الاتفاق.

المزيد من بوابة الوسط