دعوة أممية لـ«طالبان» أفغانستان إلى محادثات سلام

دعا ممثل الأمم المتحدة في أفغانستان تاداميشي ياماموتو الخميس «طالبان» إلى اغتنام عرض السلطات لإجراء مباحثات سلام مباشرة بمناسبة التجديد السنوي لبعثة الأمم المتحدة في هذا البلد.

وقال مسؤول الأمم المتحدة أمام مجلس الأمن «عرض التفاوض على الطاولة. وبات الآن على طالبان أن تأتي بمقترحاتها وبدء مفاوضات مباشرة مع الحكومة لوضع حد لمعاناة الشعب الأفغاني»، وفق «فرانس برس».

وأضاف أن «إرساء السلام والتقارب مع الخصوم يستلزمان تصميمًا وشجاعة وخصوصًا وحدة وطنية». وتابع «على القادة السياسيين أن يضعوا المصلحة الوطنية فوق الأجندات الخاصة» و«الاستقرار السياسي يتطلب شمولية».

وأعرب عن الأمل في أن تجرى الانتخابات البرلمانية في 2018 وانتخابات رئاسية عام 2019. وأعرب عن القلق لزيادة الضحايا المدنيين جراء أعمال عنف تنظيم «داعش» في ولاية خوراسان.

وتنشر الأمم المتحدة منذ 2002 بعثة مساعدة لأفغانستان التي ترمي إلى تجديد ولايتها بانتظام إلى «ترسيخ» السلام والمؤسسات غير المستقرة بعد أكثر من 15 عامًا.

وخلال المؤتمر الدولي الذي نظم مؤخرًا اقترح الرئيس الأفغاني أشرف غني خطة لإنهاء أعمال العنف والاعتراف بدور مؤسساتي لطالبان كحزب سياسي.

وعلى المتمردين في النهاية الاعتراف بدستور العام 2004 الذي يحمي حقوق النساء والأقليات لكن الرئيس غني قال إنه مستعد لتعديله.

المزيد من بوابة الوسط