عاصفة عاتية تقتل 7 وتخلف فيضانات وتقطع الكهرباء شمال أميركا

بوادر عاصفة ساحلية تظهر بشارع في بوسطن يوم الجمعة. (رويترز)

 ابتعدت عاصفة عاتية عن شمال شرق الولايات المتحدة، يوم السبت، بعد أن خلفت ما لا يقل عن سبعة قتلى، لكن خبراء أرصاد قالوا إنها ستستمر في اجتياح الساحل برياح مدمِّرة، مما سيعطل جهود إعادة التيار الكهربائي ويحدث مزيدًا من الفيضانات.

وقالت هيئة الأرصاد الوطنية إن الثلوج والأمطار انتهت إلى حد كبير بحلول صباح السبت، لكن الرياح ستستمر بسرعة تصل إلى 80 كيلومترًا في الساعة طوال اليوم في أنحاء المنطقة، بحسب «رويترز».

وجرى تعليق الخدمات بين نيويورك وواشنطن على طول الممر الشمالي الشرقي لشركة السكك الحديدية (أمتراك)، صباح السبت، بسبب انقطاع التيار الكهربائي ،وفق ما ذكرته الشركة على موقع «تويتر».

وانقطعت الكهرباء عن نحو 2.4 مليون منزل وشركة في الشمال الشرقي والغرب الأوسط الأميركي في ساعة مبكرة من يوم السبت.

وحذرت بعض شركات الخدمات العملاء من أنَّ التيار الكهربائي قد لا يعود حتى ساعة متأخرة من يوم السبت أو يوم الأحد. وتدفقت مياه البحر في بعض الشوارع الساحلية في بوسطن ومناطق ساحلية قريبة للمرة الثانية هذا العام بفعل رياح أسفرت أيضًا عن اقتلاع الأشجار وسقوط خطوط كهرباء.