«آسمان» الإيرانية تتراجع عن تصريحاتها بعدد قتلى طائرتها المنكوبة

تراجعت شركة الطيران الإيرانية «آسمان» عن الحصيلة التي أعلنتها بمقتل 66 شخصًا في تحطم طائرة ركاب تابعة لها بمنطقة جبلية جنوبي غرب إيران، موضحةً أنه لم يتم العثور على الطائرة إلى الآن.

وقال الناطق باسم الشركة الإيرانية محمد الطبطبائي، وفق ما أوردت وكالة «فرانس برس»: «نظرًا لظروف المنطقة الخاصة، لا نزال غير قادرين على الوصول إلى الموقع الدقيق لتحطم الطائرة ولذا لا يمكننا تأكيد مقتل جميع ركاب الطائرة بشكل دقيق وقاطع».

وكان مسؤول إدارة الطوارئ الإيرانية بير حسين كوليوند، أوضح أن الطائرة التي كانت في رحلة من طهران إلى ياسوج (جنوب غرب): «سقطت في ضواحي سميرم بمحافظة أصفهان وسط إيران» على بعد نحو 480 كلم جنوب طهران.

المزيد من بوابة الوسط