الأمم المتحدة تتوقع استقبال السودان لـ200 ألف لاجىء من الجنوب

أعلنت الأمم المتحدة الخميس أنها تتوقع وصول نحو 200 ألف لاجىء جديد من جنوب السودان إلى السودان هذا العام هربًا من القتال الدائر في بلدهم إضافة إلى انعدام الأمن الغذائي.

ومنذ اندلاع الحرب أواخر عام 2013 في جنوب السودان الذي انفصل عن الشمال عام 2011، عبر 417 ألف جنوب سوداني إلى السودان وفق الأمم المتحدة، وفق «فرانس برس».  وأفاد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في آخر تقاريره أنه من المتوقع أن يصل نحو 200 ألف لاجىء جديد عام 2018.

وذكر التقرير أن «القتال المستمر ومحدودية المساعدات الإنسانية والمستويات الكبيرة من انعدام الأمن الغذائي تجبر المواطنين في جنوب السودان على طلب اللجوء والأمان والحصول على الطعام والخدمات الأساسية في البلدان المجاورة».

وأضاف أن «حكومة السودان تحافظ على سياسة الحدود المفتوحة فيما يخص اللاجئين وضمان الدخول بدون قيد والحماية الفورية والأمان ضمن حدود السودان».  ويتوقع أن يعبر معظم اللاجئين الجدد الذين يصلون إلى السودان إلى ولايات النيل الأبيض وشرق دارفور وجنوب دارفور، بحسب التقرير.

واستقل جنوب السودان عن السودان في 2011 بعد اتفاق أُبرم العام 2005 أنهى أطول حرب أهلية في إفريقيا. لكن بعد عامين ونيف، انفجر النزاع مجددًا بعد أن اتهم الرئيس سلفا كير نائبه السابق وخصمه السياسي رياك مشار بالتخطيط للانقلاب عليه .

المزيد من بوابة الوسط