الاستخبارات الأميركية: الانتخابات التشريعية في نوفمبر مهددة بتدخل روسي

أعلن مسؤولون في أجهزة الاستخبارات الأميركية أن المحاولات الروسية للتدخل في السياسة الأميركية لا تزال مستمرة وتشكل تهديداً للانتخابات التشريعية المقررة في نوفمبر المقبل.

وأجمع مسؤولو وكالة الاستخبارات المركزية «سي آي ايه» ومكتب التحقيقات الفيدرالي «اف بي آي» ووكالة الأمن القومي «ان اس ايه» وثلاث وكالات اخرى على القول بأن جهود موسكو لبلبلة السياسة الأميركية لا تزال بنفس القوة كما كانت عام 2016.

كلمات مفتاحية