الزعماء اللبنانيون يتفقون على التحرك ضد «التهديدات الإسرائيلية»

اتفق الزعماء اللبنانيون، اليوم الثلاثاء، على التحرك على مستويات إقليمية ودولية لمنع إسرائيل من بناء جدار حدودي والتعدي على امتياز للطاقة في مياه متنازع عليها بين البلدين.

وقال بيان إن الرئيس اللبناني ميشال عون، ورئيس الوزراء سعد الحريري، ورئيس البرلمان نبيه بري «بحثوا التهديدات الإسرائيلية... ورأوا فيها تهديدًا مباشرًا للاستقرار الذي يسود المنطقة الحدودية»، بحسب ما نقلت وكالة «رويترز».

وتصاعد التوتر بين إسرائيل ولبنان بسبب الخلاف حول الجدار وخطط لبنان للتنقيب عن النفط والغاز في مياه بحرية متنازع عليها، واعتبرت إسرائيل تلك المناقصة «مستفزة للغاية»، وهي تعليقات وصفها الرئيس اللبناني ميشال عون بـ«تهديد».

وكان الجيش الإسرائيلى قال في السابق إن أعمال البناء تتم على أرض تخضع للسيادة الإسرائيلية.