الكرملين يطلب «تحليل» لائحة أميركية لمقربين من بوتين مهددين بالعقوبات

رد الكرملين بحذر، اليوم الثلاثاء، على ما نشرته واشنطن من لائحة لمقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يمكن أن تفرض عليهم عقوبات، مؤكدًا أنه يرغب في «تحليلها» لاستخلاص النتائج بدلاً عن «الاستسلام للانفعالات».

وقال ديمتري بيسكوف الناطق باسم الكرملين، في لقاء مع صحفيين وفق «فرانس برس»: «علينا تحليلها (اللائحة) أولاً، إنها أمر غير مسبوق».

وأضاف: «إنه ليس اليوم الأول الذي نتعرض فيه لعدوانية، لذلك يجب عدم الاستسلام للانفعالات، وعلينا أن نفهم ثم نقوم بصياغة موقفنا».

وكانت وزارة الخزانة الأميركية نشرت لائحة منتظرة تشمل مسؤولين ورجال أعمال روسًا يمكن أن تفرض عليهم عقوبات بموجب قانون يهدف إلى معاقبة موسكو لتدخلها المفترض في الانتخابات الرئاسية التي فاز فيها دونالد ترامب.

واللائحة التي نشرت بُعيد منتصف ليل الاثنين - الثلاثاء، تتضمن أسماء معظم الأعضاء البارزين في إدارة الرئيس فلاديمير بوتين -114 سياسيًا ككل- و96 من رجال الأعمال الذين تعتبرهم الولايات المتحدة مقربين من بوتين.

المزيد من بوابة الوسط