5 قتلى وعشرات المصابين إثر هجوم بقنبلة في كولومبيا

قالت السلطات الكولومبية إن هجومًا بقنبلة خارج مركز للشرطة في مدينة بارانكيا الساحلية، أسفر عن مقتل ما لا يقل عن خمسة أفراد من الشرطة وإصابة 42 آخرين يوم السبت.

واستهدف الهجوم، وفق «رويترز»، رجال الشرطة الذين تجمعوا في حي سان خوسيه لتلقي الأوامر لهذا اليوم، ووصفت الشرطة الهجوم بأنه «عمل وحشي».

وحددت السلطات مكافأة قدرها نحو 18 ألف دولار لمَن يقدِّم معلومات تؤدي إلى الوصول لمرتكبي الهجوم.

وقال قائد شرطة العاصمة، ماريانو دي لا كروز بوتيرو، لمحطة إذاعية محلية: «نعتقد أنَّه انتقامٌ من تلك الجماعات التي تأثرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة»، في إشارة إلى عصابات الجريمة في المدينة الساحلية.

وأضاف أنَّ شخصًا اُعتُقل على صلة بالهجوم، وأنَّ الشرطة تعتقد أن هناك آخرين تورطوا في الهجوم.

وبعث الرئيس خوان مانويل سانتوس بتعازيه لأسر القتلى. وقال في تغريدة على «تويتر» إن الحكومة ستبذل أقصى جهد لتقديم الجناة للعدالة.

المزيد من بوابة الوسط