الهند تستأنف محادثات شراء صواريخ مضادة للدبابات من إسرائيل

أعلنت إسرائيل أن الهند ستستأنف محادثات شراء صواريخ إسرائيلية مضادة للدبابات، بحسب ما أورد بيان لمكتب رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي يزور نيودلهي.

وكانت الحكومة الهندية قررت في 2014 شراء صواريخ «سبايك» من إسرائيل بقيمة 500 مليون دولار (417 مليون يورو)، إلا أن شركة الأسلحة الإسرائيلية «رافائيل» أعلنت مطلع يناير أن الهند ألغت الاتفاق، وفق «فرانس برس».

ونقلت رئاسة الحكومة الإسرائيلية عن نتانياهو قوله الأربعاء: «بعد محادثات مع صديقي ناريندرا مودي، قررت الحكومة الهندية استئناف عملية شراء (صواريخ) سبايك». وكان نتانياهو وصل، الأحد، إلى الهند في أول زيارة لرئيس حكومة إسرائيلية لهذا البلد منذ 15 عامًا، علمًا بأنَّ نظيره الهندي كان زار إسرائيل في يوليو 2017.

ووقَّع المسؤولان سلسلة اتفاقات تعاون في مجالات النفط والغاز والطاقة المتجددة والأمن الإلكتروني، كما اتفقا على تعزيز الاستثمار والتبادل التجاري بين البلدين. وكانت وزارة الدفاع الهندية أعلنت قبيل زيارة نتانياهو أن الهند ستشتري 131 صاروخًا أرض-جو من إسرائيل في صفقة بقيمة 70 مليون دولار.

وستستخدم الصواريخ وهي من طراز «براك» وتصنعها «أنظمة رافائيل الدفاعية المتقدمة»، على أول حاملة طائرات للهند يجري تصنيعها حاليًّا. وتبلغ قيمة صادرات إسرائيل من المعدات العسكرية إلى الهند مليار دولار سنويًّا. وتستمر زيارة نتانياهو للهند حتى السبت، وكان وصل على رأس وفد تجاري كبير سعيًا لتعزيز الروابط الاقتصادية والسياسية والثقافية بين البلدين.