بعد تصريحاته المهينة للمهاجرين.. ترامب يريد استقبالهم «من كل مكان»

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الثلاثاء، أنَّه يريد استقبال مهاجرين «من كل مكان» بعدما نُقلت عنه الأسبوع الماضي تصريحات مهينة للمهاجرين أدلى بها خلال اجتماع في البيت الأبيض.

وقال ترامب ردًّا على سؤال عن سياسته في ملف الهجرة خلال اجتماعه في المكتب البيضوي مع رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف: «نريد أن يأتوا من كل مكان»، وفق «فرانس برس». والثلاثاء، استمرَّ الجدل الذي أثارته تصريحات ترامب في واشنطن، خصوصًا مع محاولة الجمهوريين والديمقراطيين التوصل إلى تفاهم في الكونغرس حول تسوية أوضاع مئات آلاف المهاجرين الذين وصلوا شبانًا إلى الولايات المتحدة بعدما أُلغيت في اسبتمبر إقاماتهم الموقتة التي كان منحهم إياها باراك أوباما.

ولم ينفِ ترامب في شكل واضح أنه استخدم عبارة «الدول الحثالة» حين أشار خصوصًا إلى هايتي ودول أفريقية، لكنه أكد أن تصريحاته تعرَّضت للتشويه. وصباح الثلاثاء، هاجم في سلسلة تغريدات السيناتور الديمقراطي ديك دوربن الذي حضر اجتماع البيت الأبيض وأكد أن الرئيس استخدم التعبير المهين «مرارًا». وكتب ترامب أن «السيناتور ديك دوربن شوه تماما ما قيل. يستحيل التوصل إلى اتفاق حين تنعدم الثقة». وأضاف: «نحتاج إلى نظام للهجرة جدير بالثقة، ونحتاج إليه الآن».