موغيريني: الاتفاق النووي الإيراني يحقق أهدافه ويجعل العالم أكثر أمانًا

قالت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغيريني، اليوم الخميس، إن الاتفاق النووي المبرم مع طهران في 2015 «يحقق أهدافه».

وصرحت موغيريني، بعد اجتماع في بروكسل مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، بحسب وكالة «فرانس برس»، بأن الاتفاق الموقع بين الدول الكبرى الست وإيران «يحقق أهدافه ويجعل العالم أكثر أمانًا ويحول دون سباق محتمل إلى التسلح النووي في المنطقة».

وأضافت: «نتوقع من جميع الأطراف أن تواصل تطبيق هذا الاتفاق بشكل تام».

واستضافت موغيريني اجتماع القوى الأوروبية لإبداء التأييد للاتفاق النووي في رسالة موجهة إلى واشنطن عشية انتهاء مهلة يقرر الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعدها ما إذا كان سيعيد فرض عقوبات على طهران بعد أن رُفعت بمقتضى الاتفاق.

ويتعين على ترامب أن يقرر بحلول منتصف يناير الجاري ما إذا كان سيواصل استثناء صادرات النفط الإيرانية من العقوبات الأميركية بمقتضى بنود الاتفاق.

وكان حلفاء أوروبيون لأميركا حذروا من حدوث صدع مع واشنطن فيما يتعلق بالاتفاق النووي، حالما أعادت واشنطن فرض العقوبات على إيران، وهو الأمر الذي يقولون إنه سيؤدي إلى انهيار الاتفاق النووي.

المزيد من بوابة الوسط