بدء أول محادثات رسمية بين الكوريتين منذ أكثر من عامين

بدأت الكوريتان صباح اليوم الثلاثاء أول محادثات رسمية بينهما منذ أكثر من عامين، كما أفادت وزارة الوحدة الكورية الجنوبية.

وقال ناطق باسم الوزارة، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس»، إن المحادثات التي تجري في بانمونجوم بالمنطقة المنزوعة السلاح بين شطري شبه الجزيرة بدأت في الساعة العاشرة صباحًا بإعلان افتتاحي، أدلى به رئيس الوفد الكوري الجنوبي، لهذه المحادثات.

وتعتزم سيول اغتنام فرصة هذا اللقاء الاستثنائي مع الشمال لطرح مسألة استئناف اللقاءات بين العائلات التي فرقتها الحرب (1950-1953) فيما تريد بيونغ يانغ تخصيص الجزء الأكبر من المحادثات لملف إعادة توحيد شبه الجزيرة.

وتوقع رئيس وفد كوريا الشمالية للمحادثات مع كوريا الجنوبية، وفق ما نقلت عنه «رويترز»، أن تسير المحادثات بين الكوريتين اليوم الثلاثاء، على نحو جيد.

وقال ري سون جون رئيس لجنة الوحدة السلمية لأرض الأجداد: «اليوم ستجري كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية محادثات بطريقة جادة ومخلصة».

وكانت الكوريتان اتفقتا الأسبوع الماضي على إجراء هذه المحادثات في قرية بانمونجوم الحدودية التي وقّع فيها اتفاق وقف إطلاق النار في الحرب الكورية. وهذا أول لقاء بين الشمال والجنوب منذ ديسمبر 2015.

المزيد من بوابة الوسط