فرنسا تسجل رقمًا قياسيًّا لطلبات اللجوء العام 2017

سجَّلت فرنسا عددًا قياسيًّا لطلبات اللجوء خلال العام 2017 وتصدر الألبان قائمة طالبي اللجوء رغم ضعف فرص قبولها مقارنة بأقرانهم من مناطق مزقتها الحروب مثل سورية وأفغانستان.

وبعد مرور أكثر من عامين على أزمة الهجرة صارت تمثل إحدى المشكلات السياسية الكبرى في كثير من الدول الأوروبية ومنها فرنسا.  وقال باسكال برايس، مدير مكتب اللاجئين في فرنسا، إن طلبات اللجوء الرسمية زادت 17% لتتجاوز 100 ألف طلب وهو الأعلى «على مدى أربعة عقود على الأقل»، وفق «رويترز».

وقال برايس لتلفزيون «سي.نيوز» اليوم: «هذا ليس تدفقًا كبيرًا، ونحن قادرون على التعامل مع الموقف». وأظهرت إحصاءات نشرها المكتب أنَّ طلبات اللجوء من الألبان زادت بمعدل 66% مقارنة بعددها العام 2016، لكن معدل قبول الطلبات ضعيف، إذ بلغ 6.5%.

وقال المكتب إنه بالمقارنة بلغ معدل قبول طلبات السوريين 95% و85% للأفغان و59% للسودانيين. وبلغ العدد الجديد لطلبات اللجوء في فرنسا 110412 طلبًا في 2017 بينما بلغ 140 ألفًا خلال الأشهر التسعة الأولى من 2017 في ألمانيا المجاورة، حيث يشكل وضع قيود على تدفق المهاجرين أحد الموضوعات الرئيسية في محادثات المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل لتشكيل ائتلاف حكومي.

المزيد من بوابة الوسط