السعودية تعترض صاروخًا بالستيًا في منطقة حدودية مع اليمن

اعترضت السعودية، اليوم الجمعة، صاروخًا بالستيًا فوق منطقة نجران الواقعة في جنوب غرب البلاد، والمتاخمة للحدود اليمنية، بعد ساعات على إعلان الحوثيين في اليمن إطلاق صاروخ في اتجاه المملكة، وفق ما أوردت «فرانس برس».

وأعلن الحوثيون، صباح الجمعة، إطلاق الصاروخ عبر قناة «المسيرة» التلفزيونية التابعة لهم. وأوضحت القناة في تغريدة على «تويتر» أنّ «الصاروخ الذي جرت تجربته استهدف معسكر قوة الواجب للجيش السعودي في نجران».

وأكدت قناة «الإخبارية» السعودية، على حسابها على «تويتر» أن «قوات الدفاع الجوي اعترضت صاروخًا بالستيًا فوق نجران»، دون أن تضيف أيَّ تفاصيل.

وهو ثالث صاروخ يطلقه المتمردون اليمنيون على السعودية منذ الرابع من نوفمبر.

واعترضت السعودية الصاروخ الأول في نوفمبر، والثاني في ديسمبر فوق العاصمة الرياض. واستهدف أحدهما المطار الدولي والثاني قصر اليمامة، المقر الرسمي للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز.

وتتهم السلطات السعودية إيران بتسليح الحوثيين، لكنّ طهران تنفي ذلك.

ومنذ مارس 2015، ينفذ تحالف بقيادة السعودية غاراتٍ جوية مكثفةً في اليمن، دعمًا للرئيس عبدربه منصور هادي الذي طرده الحوثيون من صنعاء بعد استيلائهم على العاصمة في سبتمبر 2014 ومناطق واسعة من البلاد.

وقُتل أكثر من 8750 شخصًا في هذه الحرب منذ بدء التدخل السعودي.

المزيد من بوابة الوسط