موسكو تعلن مقتل عسكريين روسيين في هجوم بالهاون في سورية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الخميس، مقتل عسكريين اثنين في هجوم بالهاون نفذته فصائل مسلحة في سورية، ليلة رأس السنة، لكنها نفت معلومات لوسائل إعلام عن تدمير سبع طائرات عسكرية.

وقالت وزارة الدفاع: «مع حلول الظلام تعرضت قاعدة حميميم الجوية لقصف مفاجئ بالهاون قامت به مجموعة مسلحة متنقلة. نتيجة القصف قتل عسكريان اثنان»، مضيفة أنه تم تعزيز الإجراءات حول قاعدة حميميم بعد الهجوم، وفق ما نقلت وكالة «فرانس برس».

كانت جريدة «كومرسانت» نقلت عن مصدرين عسكريين دبلوماسيين أن سبع طائرات عسكرية دمرت عمليًا في الهجوم، لكن الوزارة نفت صحة تلك المعلومات.

ويأتي ذلك غداة إعلان وزارة الدفاع الروسية، أمس الأربعاء، أن إحدى مروحياتها تحطمت ليلة رأس السنة في سورية جراء عطل تقني مما أسفر عن مقتل طيارين كانا على متنها.