الحكومة الإيرانية تطالب مواطنيها بعدم المشاركة في «تجمعات مخالفة للقانون»

طلب وزير الداخلية الإيراني، عبدالرضا رحماني فضلي، اليوم السبت من المواطنين عدم المشاركة في «تجمعات مخالفة للقانون» بعد يومين من التظاهرات ضد السلطة وغلاء المعيشة في عدد من المدن.

وصرح رحماني فضلي، وفق «فرانس برس»: «نطلب من السكان عدم المشاركة في التجمعات المخالفة للقانون. إلى الآن حاولت قوات الأمن والسلطات القضائية التعامل مع التجمعات المخالفة للقانون لتفادي حصول مشاكل»، بحسب ما نقلت عنه وكالة «ايسنا».

وتظاهر عشرات آلاف المؤيدين لحكومة الجمهورية الإسلامية اليوم في طهران وفي مدن عدة في محافظات أخرى بينها مشهد (شمال شرق)، وذلك بعد يومين من احتجاجات غلاء المعيشة.

وبث التلفزيون الإيراني صور هذه التظاهرات التي تأتي في ذكرى إنهاء حركة الاحتجاج الضخمة التي تلت إعادة انتخاب الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد في 2009.

وحمل المتظاهرون، بحسب الصور التي بثها التلفزيون الرسمي، لافتاتٍ كُتب عليها «الموت للعصيان»، في إشارة إلى حركة 2009.

المزيد من بوابة الوسط