مباحثات سعودية تركية في الرياض بشأن القدس وتعزيز العلاقات

بحث العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في الرياض الأربعاء مع رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم العلاقات بين القوتين الإقليميتين وسبل تعزيزها، إضافة إلى الملفات الإقليمية وخصوصًا مسألة القدس بعد اعتراف الإدارة الأميركية بها عاصمة لإسرائيل.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية إنّ الملك سلمان والمسؤول التركي عقدا جلسة مباحثات جرى خلالها «استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى بحث مستجدات الأوضاع في المنطقة»، وفق «فرانس برس».

من جهته، أعلن مكتب رئيس الوزراء التركي في بيان أنّ اللقاء تطرق إلى «العلاقات المتجذرة في التاريخ» بين السعودية وتركيا، كما جرى خلاله تبادل وجهات النظر حيال «وضع القدس وضرورة تحرك العالم الإسلامي بشكل موحد للمحافظة على حقوق إخواننا الفلسطينيين».

وكان قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب حليف الرياض بالاعتراف بالقدس عاصمةً لإسرائيل أثار موجة تنديد في العالم. استضافت إسطنبول على إثره قمةً إسلامية في هذا الإطار بغياب الملك السعودي. ومنذ تسلّم الملك سلمان الحكم عام 2015، عمل الرئيس التركي رجب طيب إردوغان على تحسين علاقة أنقرة بالرياض.

المزيد من بوابة الوسط