إردوغان: نسعى لإجلاء مدنيين من الغوطة الشرقية

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اليوم الأحد، إن بلاده تعمل مع روسيا لإجلاء نحو 500 شخص من ضاحية الغوطة الشرقية المحاصرة في العاصمة السورية دمشق.

وأضاف إردوغان، قبل أن يتوجه إلى السودان في زيارة رسمية بحسب وكالة «رويترز» أن «هناك نحو 500 شخص بينهم 170 من الأطفال والنساء بحاجة إلى مساعدات إنسانية عاجلة».

وأشار إلى أنه ناقش الموضوع مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، مؤكدًا أن رئيسي أركان الجيش في روسيا وتركيا سيناقشان الخطوات اللازمة في العمليات التي سيشارك فيها أيضًا الهلال الأحمر التركي وإدارة الكوارث والطوارئ التركية.

وكان مستشار الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سورية وصف في نوفمبر الوضع في الغوطة الشرقية بأنه حالة طوارئ إنسانية.

ويعيش نحو 400 ألف مدني بالغوطة الشرقية في ظروف إنسانية مأساوية، جراء الحصار والقصف المتواصل. وتريد أنقرة نقل من يحتاجون للمساعدة إلى تركيا لتوفير العلاج والرعاية لهم.

المزيد من بوابة الوسط