الحكم على نائب الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد بالسجن 15 عامًا

أعلن حميد بقائي نائب الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، اليوم الأربعاء، أن السلطات القضائية في بلده حكمت عليه بالسجن 15 عامًا في قضايا فساد.

ونشر بقائي، الذي مثل طليقًا أمام المحكمة في سبتمبر وأكتوبر، هذا الخبر على موقع إنستغرام، معربًا عن نيّته استئناف الحكم. وقد لاحقه القضاء بتهم اختلاس أموال والاستفادة بشكل غير مشروع من تبادلات عامة، بحسب «فرانس برس».

وأعلنت وكالة ميزان التابعة للسلطات القضائية أن الحكم صدر على نائب الرئيس السابق وأنه تبلّغه. وكان حميد بقائي البالغ من العمر 48 عامًّا نائبًا للرئيس المحافظ محمود أحمدي نجاد الذي تولى الرئاسة لولايتين بين العامين 2005 و2013. وهما على صلة وثيقة ببعضهما.

وفي في العام 2015 سُجن بقائي سبعة أشهر لأسباب لم تخرج للعلن. وأثناء توليه مهامه تعرَّض للتحقيق بتهم ارتكاب مخالفات. ومنذ أسابيع، يوجّه أحمدي نجاد انتقادات للسلطات القضائية معترضًا على ملاحقة بقائي. وكان مجلس صيانة الدستور منع الرجلين من خوض الانتخابات الرئاسية في مايو الماضي.

المزيد من بوابة الوسط