الدنمرك تنسحب من برنامج الأمم المتحدة لتوطين اللاجئين

لن تستقبل الدنمرك بعد الآن لاجئين بموجب برنامج الأمم المتحدة لإعادة التوطين بعد إقرار قانون، اليوم الأربعاء، يمكّن الحكومة من تحديد عدد مَن يُسمح لهم بدخول البلاد بدلاً عن قبول حصة مقررة.

وكانت الدنمرك وافقت في العام 1989 على استقبال 500 لاجئ سنويًّا تختارهم الأمم المتحدة تنفيذًا للبرنامج الذي يهدف لتخفيف العبء عن الدول المجاورة لمناطق الحروب، وفق «رويترز». لكنها رفضت استقبال أي حصة من اللاجئين بموجب برنامج الأمم المتحدة بعد تسبب أزمة الهجرة في أوروبا في 2015 في تقديم نحو 20 ألف طلب للجوء.

ويهدف القانون الجديد لحكومة يمين الوسط إلى تقليل العدد الإجمالي السنوي للاجئين بحيث لا يزيد على 500 لاجئ إلا في حالة وجود «وضع استثنائي».