موسكو تحذر من خطورة انهيار «الاتفاق النووي» على أزمة كوريا الشمالية

حذر وزير الخارجية، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة من خطورة انهيار الاتفاق النووي مع إيران على جهود حل الأزمة مع كوريا الشمالية.

وقال لافروف، أمام مجلس الاتحاد الروسي بحسب قناة «روسيا اليوم» الروسية، إن احتمال إلغاء الاتفاق النووي الإيراني سيرسل إشارة غير صحيحة لمن يعول على حل للأزمة مع كوريا الشمالية.

وأضاف: «في ظل تهديد إلغاء الاتفاقيات الدولية الضخمة، بما فيها البرنامج النووي الإيراني، الذي آمل ألا يرسل، ولكن إذا حدث ذلك، فسوف يرسل رسالة خاطئة للغاية إلى أولئك الذين يأملون بحل مشاكل شبه الجزيرة الكورية».

وحذر لافروف من أن الدفع بالخيار العسكري كحل للأزمة «سيؤدي إلى كارثة»، مشيرًا إلى أن موسكو لا تبحث تعميق المواجهة مع واشنطن، لكنها سترد بالمثل على الخطوات غير الودية.

وأعرب وزير الخارجية الروسي عن استعداد بلاده لإجراء حوار بناء مع الولايات المتحدة، مضيفًا: «لكن لم نلاحظ أي تقدم في هذا الاتجاه من جانب واشنطن».

المزيد من بوابة الوسط