بن سلمان يؤكد حق الفلسطينيين في دولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية

أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، اليوم الأربعاء، أن من حق الشعب الفلسطيني إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وذلك في افتتاح أعمال الدورة السنوية لمجلس الشورى في الرياض.

وقال العاهل السعودي: «دعت المملكة إلى الحل السياسي للخروج من أزمات المنطقة وحل قضاياها، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية واستعادة الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة بما في ذلك حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية».

وأدلى العاهل السعودي بهذه التصريحات فيما تعقد قمة طارئة في اسطنبول لمنظمة التعاون الإسلامي تتمحور حول قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأكد الملك سلمان في خطابه استنكار المملكة وأسفها الشديد للقرار الأميركي بشأن القدس، لما يمثله من انحياز كبير ضد حقوق الشعب الفلسطيني التاريخية والثابتة في القدس التي كفلتها القرارات الدولية ذات الصلة، وحظيت باعتراف وتأييد المجتمع الدولي.

ومن جانب آخر، قال بن سلمان إن «المملكة تعمل مع حلفائها لمواجهة نزعة التدخل في شؤون الدول الداخلية وتأجيج الفتن الطائفية وزعزعة الأمن والاستقرار الإقليميين».

وكان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان حث خلال افتتاح القمة الإسلامية في اسطنبول، الأسرة الدولية على الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة لفلسطين، بينما حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس من أنه «لا سلام ولا استقرار ما لم يتم ذلك».

المزيد من بوابة الوسط