تيلرسون: مستعدون لمحادثات مع كوريا الشمالية دون شروط مسبقة

أعلن وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، أن الولايات المتحدة مستعدة لإجراء محادثات مع كوريا الشمالية حول نزع اسلحتها النووية دون شروط مسبقة.

وقال تيلرسون خلال اجتماع لمنتدى سياسات المجلس الأطلسي حول الأزمة الكورية لشمالية في واشنطن: «نحن مستعدون لعقد أول اجتماع دون شروط مسبقة».

وأضاف: «لنجتمع فقط ونتحدث عن الطقس لو أردتم ونتحدث حول ما إذا كانت طاولة الحوار ستكون مربعة أم مستطيلة إذا كان هذا ما يثير حماستكم».

وبدا هذا التصريح وكأنه يمثل ليونةً في الموقف الأميركي، خاصة وأن تيلرسون كان قد طالب سابقًا بأن يظهر نظام الرئيس «كيم جونغ أون» استعدادًا للنظر في التخلي عن ترسانته النووية.

لكن وزير الخارجية الأميركي شدد في مواضع أخرى من كلامه على أن حملة الضغوط التي تقودها الولايات المتحدة عبر العقوبات الاقتصادية والدبلوماسية سوف تستمر حتى «التخلي عن القنبلة الأولى».

وأكد تيلرسون أن واشنطن «ببساطة لا يمكن أن تقبل امتلاك كوريا الشمالية أسلحة نووية»، وأن الرئيس دونالد ترامب «ينوي ضمان ألا يكون بحوزتها أسلحة نووية قادرة على الوصول إلى سواحل الولايات المتحدة».

المزيد من بوابة الوسط