رئيس الفليبين يطلب من البرلمان تمديد الأحكام العرفية

طلب الرئيس الفليبيني رودريجو دوتيرتي من البرلمان، الاثنين، تمديد قانون الأحكام العرفية في الثلث الجنوبي من البلاد حتى نهاية العام المقبل.

وفي رسالة وجهها إلى أعضاء البرلمان ونشرها مكتبه، قال دوتيرتي إن تمديد قانون الأحكام العرفية ضروري في منطقة ميندناو الجنوبية لاحتواء تمرد مستمر لأنصار تنظيم «داعش» وتنهي تهديدات المتمردين الشيوعيين.

ويشن المسلمون منذ سبعينات القرن الماضي تمردًا يسعون من خلاله إلى الحكم الذاتي أو الاستقلال في المناطق الجنوبية من الفليبين الكاثوليكية التي يعتبرونها أرض أجدادهم.

وأنهى الجيش الفليبيني في أكتوبر تمردًا لأنصار تنظيم «داعش» الأجانب في مراوي أهم مدينة مسلمة في مينداناو، بعد معارك استمرت خمسة أشهر وأسفرت عن مقتل نحو 1100 شخص.

وينشط الحزب الشيوعي في الفليبين منذ 1968 لإطاحة النظام الرأسمالي الذي أدى إلى واحدة من أكبر تباينات الثراء والفقر في هذا البلد.

المزيد من بوابة الوسط