وزراء الخارجية العرب: قرار ترامب انتهاك للقانون الدولي.. وعليه التراجع

حثت وزراء الخارجية العرب، اليوم الأحد، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على العدول عن قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، محذرين من الخطوة قد تؤدي لتأجيج أعمال العنف بالمنطقة.

ووصف الوزراء، في بيان مشترك عقب اجتماع طارئ لجامعة الدول العربية في القاهرة، بحضور جميع الأعضاء، إعلان ترامب بأنه «انتهاك خطير للقانون الدولي»، حسب هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي».

وأفاد البيان بأن وزراء الخارجية أكدوا أنه «لا أثر قانونيا لهذا القرار الذي يقوض جهود تحقيق السلام ويعمق التوتر ويفجر الغضب ويهدد بدفع المنطقة إلى هاوية المزيد من العنف والفوضى وإراقة الدماء وعدم الاستقرار».

أبوالغيط: قرار ترامب كشف عن مدى عزلة الموقف الأمريكي

وحث الأمين العام للجامعة، أحمد أبو الغيط، المجتمع الدولي على رفض قرار ترامب بشأن القدس، ودعا العالم إلى الاعتراف بدولة فلسطين، مشيرًا إلى أن «قرار ترامب كشف عن مدى عزلة الموقف الأمريكي».

ووصف وزير خارجية فلسطين، رياض المالكي، قرار ترامب بـ «خرق لرسالة الضمانات للفلسطينيين بأنها لن تقترب من القدس ولن تعترف بها عاصمة لإسرائيل».وشدد على أن القرار «يجرد الولايات المتحدة من أهليتها للعب دور في عملية السلام».
 
وجدد وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، «تحذير بلاده من أن أي إعلان (يتعلق بالقدس) قبل التسوية النهائية يشكل استفزازا للمسلمين».
 
وشدد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، على أن بلاده لا تعترف بأي إجراءات تترتب على إعلان ترامب، مضيفا إن اعتراف أميركا «الأحادي منافٍ للقانون الدولي، وجرس إنذار أخير للمجتمع الدولي بأسره وللعرب والمسلمين بأن الوضع الملتهب بفلسطين يضع المنطقة بأسرها على حافة الانفجار».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط