القنصليات الأميركية في روسيا تستأنف خدمات التأشيرات

قالت السفارة الأميركية لدى روسيا، اليوم الاثنين، إنها ستستأنف بعض خدمات تأشيرات السفر في القنصليات الأميركية التي كانت ألغتها من قبل بسبب ترحيل دبلوماسيين أدى لنقص عدد العاملين بها.

وبدأت الولايات المتحدة خفض خدمات تأشيرات السفر في روسيا في أغسطس الماضي؛ مما أثار رد فعل غاضب من جانب موسكو بعد ثلاثة أسابيع من إصدار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمرًا لواشنطن بخفض عدد العاملين في سفارتها وقنصلياتها بأكثر من النصف، وفق «فرانس برس».

وأجبرت الخطوة الأميركية المواطنين الروس الراغبين في زيارة الولايات المتحدة لأغراض العمل أو السياحة أو التعليم، الذين لم يعد يمكنهم التقدم بطلب الحصول على تأشيرة عبر القنصليات الأميركية خارج موسكو على السفر إلى العاصمة الروسية لتقديم الطلب.

وقالت السفارة في بيان اليوم إنها ستستأنف بعض خدمات تأشيرات السفر يوم 11 ديسمبر. وقال البيان «في يوم 11 ديسمبر ستبدأ القنصليات الأميركية في سان بطرسبرغ وإيكاترينبرج وفلاديفوستوك إجراء مقابلات محدودة مع طالبي تأشيرات السفر من غير المهاجرين».

المزيد من بوابة الوسط