إيران تدعو إلى الهدوء وضبط النفس باليمن

عبرت إيران، اليوم الأحد، عن أسفها للمعارك الدائرة منذ الأربعاء الماضي بين الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح في اليمن ودعت الطرفين إلى «الهدوء وضبط النفس».

وعبر الناطق باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي في بيان عن «الأسف إزاء المواجهات الأخيرة» ودعا «كافة القوى اليمنية إلى الهدوء وضبط النفس». وعبر الناطق في البيان الذي نشر في موقع الخارجية الإيرانية «عن الأمل في أن تحفظ كافة الفصائل والأحزاب والقوى السياسية والاجتماعية اليمنية وحدة الجبهة الوطنية»، وفق «فرانس برس».

انفرط عقد تحالف المتمردين الذين يسيطرون على صنعاء إثر معارك بين أنصار علي عبد الله صالح والحوثيين المدعومين من إيران. وأوقعت المعارك منذ الأربعاء في العاصمة اليمنية 60 قتيلاً وجريحًا على الأقل في المعسكرين.

وكان المعسكران يقاتلان القوات الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي المدعوم من تحالف عسكري تقوده السعودية منذ مارس 2015. وأحدث صالح المفاجأة السبت باقتراحه فتح صفحة جديدة مع التحالف الذي تقوده الرياض. وتتهم طهران بتقديم دعم عسكري للحوثيين في سياق صراع النفوذ الإقليمي مع السعودية.

وتنفي إيران هذه الاتهامات بيد أنها تندد باستمرار «بالفظاعات» و«قصف المدنيين» التي يرتكبها التحالف العسكري بقيادة السعودية في اليمن. وتقول الأمم المتحدة إن اليمن يشهد «أسوأ أزمة إنسانية في العالم» وإن أكثر من ثمانية ملايين من سكانه على حافة الجوع.

المزيد من بوابة الوسط