قتيل و11 جريحًا في انفجار داخل مصنع للكيميائيات في اليابان

قُتل عامل وأصيب 11 آخرين بجروح في انفجار وقع الجمعة في مصنع للكيميائيات وسط اليابان، فيما تلقى سكان المنطقة المجاورة أمرًا بإخلاء منازلهم، وفق ما أعلنت أجهزة الإغاثة، وفق «فرانس برس».

وأظهرت لقطات تلفزيونية دخانًا أسود كثيفًا متصاعدًا من مصنع «اراكاوا للصناعات الكيميائية»، الذي يصنع مواد كيميائية تُستخدم في إنتاج الورق.

وقال تاكاهيرو سوزوكي، أحد مسؤولي الاطفاء في مدينة فوجي حيث يقع المصنع، لوكالة «فرانس برس»، إنه «تم العثور على عامل في ال 64 ميتا بعد أن كان فُقد إثره».

وأوضح سوزوكي أن 11 عاملاً آخرين أصيبوا بجروح ثلاثة منهم في حالة الخطر، بينما كانت حصيلة سابقة أشارت إلى إصابة عاملاً بجروح. والمصابون كلهم من الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و60 عامًا.

ولم يتمكن المسؤولون على الفور من تحديد طبيعة المواد الكيميائية الموجودة بالمصنع.

وقال مسؤول في المصنع - رفض الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس: «ليس هناك مخاوف» من حصول تلوث في البيئة أو المنطقة نتيجة المواد الكيميائية في المصنع.

ينتج المصنع مادة «راتنج» المستخدمة في حبر المطابع ومواد كيميائية لتصنيع الورق، وفق المسؤول نفسه.

وتمت الاستعانة بعدد كبير من عربات الإطفاء، وطلب من السكان المجاورين إخلاء المكان على شعاع مئة متر، وفق أجهزة الإغاثة المحلية.

تقع مدينة فوجي عند سفح جبل فوجي، على بعد زهاء 100 كيلومتر غرب طوكيو.

المزيد من بوابة الوسط