جينتيلوني: تدفقات المهاجرين تراجعت خلال عام بنحو 70 %

قال رئيس الوزراء الإيطالي، باولو جينتلوني، إن التراجع الكبير في تدفقات المهاجرين غير الشرعيين الوافدين على سواحل إيطاليا الجنوبية يجب أن يجري استقباله بالترحيب ضمن خطة التصدي لمهربي البشر.

ووصف جينتلوني، في تصريحات خلال مؤتمر صحفي أمس الأربعاء بساحل العاج على هامش أعمال القمة الأوروبية - الأفريقية الخامسة، انخفاض أعداد المهاجرين غير النظاميين بأنه «نتيجة استثنائية».

وأوضح أنه خلال الفترة بين العامين 2016 و2017 تراجعت أعداد المهاجرين من 102 ألف و786 إلى 33 ألفًا و288 أي أن نسبة الانخفاض تمثل نحو 70 %.

كانت المفوضية الأوروبية قررت، السبت الماضي، تقديم دعم جديد لإيطاليا بقيمة 39.92 مليون يورو؛ من أجل مساعدتها في إدارة تدفقات المهاجرين عبر البحر الأبيض المتوسط بشكل أفضل.

ويرفع هذا المبلغ معدلات الأموال الممنوحة لإيطاليا من موازنة صندوق اللجوء والهجرة والاندماج إلى 189 مليون يورو، وهذا بدوره جزء من 634.25 مليون يورو مخصصة لإيطاليا للفترة الواقعة ما بين 2014-2020.