مقاتلة روسية تعترض هدفًا جويًا أميركيًا بالمياه الدولية

قالت الناطقة باسم وزراة الدفاع الأميركية «البنتاغون» الكولونيل ميشيل بالدانزا إن مقاتلة روسية من طراز SU-30 اعترضت طائرة أميركية من طراز P-8A فوق البحر الأسود.

وأوضحت الناطقة، بحسب «سي إن إن»، أن «الطائرة الأميركية كانت تحلق في المياه الدولية ولم تقم بأي تصرف يستدعي هذا التصرف للمقاتلة الروسية»، لافتة إلى أن المقاتلة الروسية اعترضت الطائرة الأميركية من الجانب الأيمن إلى الأيسر، الأمر الذي أدى إلى تعرض الطائرة الأميركية لمطبات عنيفة وانحراف بـ15 درجة.

من جهتها أصدرت المنطقة العسكرية الروسية الجنوبية بيانًا قالت فيه: «تم اكتشاف هدف جوي قرابة الساعة الواحدة ظهرا من قبل وسائل مراقبة الجو فوق المياه المحايدة للبحر الأسود، وكان يقترب بسرعة كبيرة للحدود الدولية الروسية. وبهدف اعتراضه أقلعت مقاتلة سوخوي 30، وبعد اقتراب المقاتلة الروسية تم التعرف على طائرة استطلاع أميركية من طراز (بي8اي بوسيدون)»، وفقًا لما نقلته وكالة أنباء سبوتنيك الروسية الحكومية.

المزيد من بوابة الوسط