صدامات بين قوات الأمن ومتظاهرين أثناء كلمة ماكرون بجامعة واغادوغو

نصب متظاهرون حواجز وأحرقوا إطارات سيارات على الطريق المؤدية إلى جامعة واغادوغو، حيث ألقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خطابًا أمام 800 طالب، كما ذكر صحافي من وكالة «فرانس برس».

وقطع المتظاهرون، الذين كانوا يهتفون «فليسقط استغلال أفريقيا من قبل الغرب» الطريق أمام سيارات كانت متوجهة إلى الجامعة لحضور كلمة ماكرون الذي تمكن مع ذلك من الوصول إلى حرم الجامعة وبدء إلقاء كلمته.

ويتواجه المتظاهرون مع قوات مكافحة الشغب.

وسبق ذلك هجوم بقنبلة يدوية استهدف جنودًا فرنسيين في عاصمة بوركينا فاسو قبيل وصول ماكرون، حيث ألقى ملثمان قنبلة يدوية على آلية للجيش الفرنسي في أحد الأحياء الشمالية لعاصمة بوركينا فاسو واغادوغو. ولم تصب هدفها لكنها تسببت في جرح ثلاثة مدنيين، إصابة أحدهم خطرة.

المزيد من بوابة الوسط