العبادي يعلن عن كلفة الخسائر الاقتصادية لـ«حرب داعش»

قدر رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، اليوم السبت، بأكثر من 100 مليار دولار كلفة الخسائر الاقتصادية خلال 3 سنوات من سيطرة تنظيم «داعش» على مساحات شاسعة في العراق.

وأكد العبادي، في زيارة إلى مدينة كربلاء جنوب بغداد، أن «التقييم الآن تضاعف إلى أكثر من 100 مليار دولار، التي هي فقط كلفة التدمير الاقتصادي والبنى التحتية التي سببها احتلال داعش للمدن العراقية»، بحسب «سكاي نيوز عربي».

وشن تنظيم داعش هجومًا واسعًا استولى خلاله على ما يقارب ثلث مساحة العراق في 2014، وتمكنت القوات الحكومية مدعومة بفصائل الحشد الشعبي من استعادة أكثر من 97 في المئة من تلك الأراضي. وبدأت القوات العراقية، اليوم، هجومًا على آخر جيب للمتشددين في الصحراء الغربية للبلاد على الحدود مع سورية، حيث يتعرض تنظيم داعش أيضًا لهجوم من القوات الحكومية السورية. وأعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية في بيان أن القوات العراقية مدعومة بفصائل الحشد بدأت «عملية واسعة لتحرير ناحية الرمانة وقضاء راوة».

لكن العبادي أوضح أن العملية، التي تقوم بها القوات الأمنية حاليًا «ليست في مناطق يسيطر عليها داعش بالضرورة، بل هي مناطق صحراوية كبيرة ومفتوحة وتحتاج إلى تطهير».

المزيد من بوابة الوسط