رئيس البرلمان الأوروبي يحضر جنازة الصحفية المالطية اليوم الجمعة

يحضر رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تاياني، اليوم الجمعة، في مالطا جنازة الصحفية المالطية دافنيه كاريانا غاليزيا، التي قُـتلت إثر انفجار قنبلة زُرعت في سيارتها الشهر الماضي في مالطا.

وأكد مكتب تاياني في بيان نقلته وكالة «آكي» الإيطالية أن رئيس الجهاز التشريعي الأوروبي سيقوم بعد حضوره مراسم الجنازة بعد ظهر اليوم الجمعة بزيارة مقر الجريدة التي كانت تعمل بها القتيلة لمدة 11 عامًا.

وأعلن نواب أوروبيون نهاية أكتوبر الماضي أن التحقيقات في حاث اغتيال الصحفية المالطية تظل غير كافية، وأن القضية لها تشعبات معقدة بما فيها التحقيق في عمليات واسعة النطاق لغسل الأموال وتهريب النفط الليبي، ووجود شبهات تعاون بين «الميليشيات» الليبية وأوساط داخل مالطا وإيطاليا.

وكانت الصحفية الاستقصائية والمدونة غاليزيا (53عامًا) قد ساهمت في تحقيقات بقضايا فساد شملت مقربين من رئيس الوزراء المالطي جوزيف موسكات، بينهم زوجته، في القضية التي تُعرف إعلاميًّا بـ«أوراق بنما»، ما عزز فرضية تورط جهات بالدولة في الحادث، ولكن موسكات نفى ذلك بقوة.

وقد أثار الحادثة ضجة كبيرة وحملة إدانات في الأوساط الدولية والأوروبية، حيث طالب تاياني في تصريحات سابقة بـ«تحقيق دولي» بمساعدة وكالة الشرطة الأوروبية (يوروبول).

المزيد من بوابة الوسط