29 قتيلاً في غارة جوية على سوق شعبية باليمن

قُـتل 29 يمنيًا، اليوم الأربعاء، في غارة جوية أصابت سوقًا شعبية في شمال اليمن ونسبها الحوثيون إلى التحالف العسكري بقيادة المملكة السعودية.

وقال أطباء في منطقة الغارة إن 17 شخصًا آخرين أصيبوا في الضربة التي استهدفت سوق علاف في مديرية سحار بمحافظة صعدة الشمالية، معقل الحوثيين في شمال اليمن الغارق في نزاع مسلح منذ سنوات، بحسب «فرانس برس».

وذكرت وسائل إعلام الحوثيين أن جميع الضحايا مدنيون، ونشرت صورًا لجثث متفحمة قالت إنها لقتلى الغارة، بينما أعلن التحالف العسكري بقيادة الرياض أنه فتح تحقيقًا في التقارير حول الغارة من دون أن يتبناها.  وأوضحت وكالة الأنباء «سبأ» الناطقة باسم الحوثيين أن «غارة طيران العدوان السعودي - الأميركي» أصابت مقرًّا «مكتظًا بالعمال وأصحاب البسطات والمحلات التجارية وسط السوق» في سحار.

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعًا داميًّا بين الحوثيين الشيعة والقوات الحكومية. وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي الحوثيين المتحالفين مع مناصري الرئيس اليمني الأسبق، علي عبد الله صالح، في سبتمبر من العام نفسه. وشهد النزاع تصعيدًا مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري في مارس 2015 بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على مناطق واسعة في أفقر دول شبه الجزيرة العربية. وخلّف النزاع أكثر من 8650 قتيلاً وأكثر من 58 ألف جريح بحسب أرقام الأمم المتحدة، وتسبب بانهيار النظام الصحي، وتوقف مئات المدارس عن استقبال الطلاب، وانتشار مرض الكوليرا، وأزمة غذائية كبرى.

المزيد من بوابة الوسط