إسبانيا تدعو زعيم كتالونيا لاتخاذ قرار رشيد مع اقتراب انتهاء مهلة حكومية

طالبت إسبانيا، اليوم الأربعاء، زعيم إقليم كتالونيا، كارلس بودجمون، بـ«اتخاذ قرار رشيد» قبل 24 ساعة من انتهاء مهلة حكومية لوقف مسعى الإقليم الواقع بشمال شرق البلاد نحو الاستقلال.

وقال رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي، أمام البرلمان، بحسب وكالة «رويترز»: «أطالب بودجمون باتخاذ قرار رشيد، بأسلوب متوازن، ووضع مصلحة جموع المواطنين أولًا».

وهددت مدريد بفرض حكم مباشر على الإقليم الذي يستحوذ على خمس اقتصاد إسبانيا إذا لم يتراجع بودجمون بحلول يوم‭ ‬الخميس عن إعلانه الغامض لاستقلال الإقليم الأسبوع الماضي.

وبحسب سجل الشركات في إسبانيا غادرت 700 شركة إقليم كتالونيا في الفترة بين 2 إلى 16 أكتوبر الجاري.

وقال المسؤول عن الشؤون الخارجية في إقليم كتالونيا، راؤول روميفا، إن حكومة الإقليم لا تخطط لعقد انتخابات مبكرة بعد النزاع بشأن استفتاء الاستقلال.

وأضاف روميفا خلال مؤتمر صحفي في بروكسل اليوم: «الانتخابات ليست مطروحة حاليًا».

وكانت شبكة تي.في3 التلفزيونية في كتالونيا نقلت الاثنين الماضي عن مصادر قولها إن سلطات الإقليم لن تستجيب يوم الخميس لأمر من الحكومة الإسبانية بتوضيح ما إن كانوا أعلنوا الاستقلال أم لا.