متمردون يقتلون أربعة من جنود جنوب السودان

قال ناطق حكومي، اليوم الاثنين، إن متمردين في جنوب السودان قتلوا أربعة جنود عندما هاجموا بلدة استراتيجية بشمال شرق البلاد في محاولة لطرد القوات الحكومية منها قبل استئناف محادثات السلام.

وذكر الناطق باسم تابان دينق قاي نائب رئيس جنوب السودان، ديكسون جاتلواك جوك، في تصريح إلى وكالة «رويترز» أن الجنود تعرضوا لإطلاق نار كثيف، أمس الأحد، وأُصيب 14 في بلدة وات، التي تقع بلواية بيه الشرقية على طريق يستخدمه المتمردون.

وتابع: «هدفهم الرئيسي هو انتزاع كامل السيطرة على بلدة وات الاستراتيجية من قواتنا قبل انطلاق عملية (السلام) في أديس أبابا»، مضيفًا أن الوضع لا يزال متوترًا.

واستقل جنوب السودان عن السودان العام 2011 بعد حرب أهلية طويلة. ونشب صراعٌ جديدٌ في أواخر 2013 إذ حاربت قوات موالية للرئيس سلفا كير جنودًا موالين لنائبه السابق ريك مشار.

وقسم القتال البلاد على أسس قبلية. وقتل عشرات الآلاف وفرَّ قرابة أربعة ملايين شخص.

وقالت الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق أفريقيا (إيجاد) إنها ستبدأ مشاورات في عاصمة إثيوبيا هذا الشهر مع أفراد من حكومة الوحدة الوطنية الانتقالية ومن بينهم مشار والجنرال توماس سيريلو.

المزيد من بوابة الوسط