قتلى في تفجير انتحاري استهدف مسجدًا شيعيًا في كابول عشية ذكرى عاشوراء

قتل ستة أشخاص في تفجير انتحاري استهدف مسجدًا شيعيًا في وسط كابول، اليوم الجمعة، عشية إحياء ذكرى عاشوراء.

وقال الجنرال سليم الماس، من شرطة العاصمة، لوكالة «فرانس برس»، إن التفجير الذي وقع الجمعة أمام حسينية في حي قلعة فتح الله السكني في العاصمة «أوقع ستة قتلى و16 جريحًا وكلهم مدنيون».

ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن الهجوم. وكان فرع تنظيم «داعش» بالمنطقة أعلن مسؤوليته عن عدة هجمات على أهداف للشيعة في كابول خلال السنوات الأخيرة.

لكن الأقلية الشيعية في أفغانستان والسلطات تخشى وقوع اعتداءات يشنها تنظيم «داعش» في هذه الفترة تزامنًا مع إحياء ذكرى عاشوراء، ما دفعهم إلى تعزيز الأمن أمام المساجد الشيعية في كابول والمدن المحيطة بها.

وشهد يوم عاشوراء في السنوات الماضية هجمات دامية مثلما حدث في سنة 2011 عندما فجر انتحاري سترته الناسفة بين جمع من المشاركين في الذكرى في أكبر مساجد الشيعة في كابول فقتل ثمانين شخصًا بينهم نساء وأطفال.