أوروبا تعتزم استقبال 50 ألف لاجئ والاهتمام بالقادمين من ليبيا ومصر

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الأربعاء، عزمها استقبال «50 ألف مهاجر» على الأقل على مدى عامين في الاتحاد الأوروبي، قادمين مباشرة من أفريقيا أو الشرق الأوسط أو تركيا وذلك لتأمين بديل «آمن وشرعي» لرحلة العبور عبر المتوسط المحفوفة بالمخاطر.

وتابعت المفوضية في بيان أنها «توصي ببرنامج إعادة إيواء جديد من أجل نقل 50 ألف شخص إلى أوروبا هم بحاجة إلى حماية دولية وذلك خلال العامين المقبلين»، بحسب «فرانس برس». وأضافت أنه تم تخصيص ميزانية من 500 مليون يورو لدعم الدول الأعضاء التي توافق على استقبال لاجئين على أساس مساعدات من عشرة آلاف يورو للشخص الواحد.

وشددت المفوضية على ضرورة إعطاء «اهتمام متزايد حول إعادة إيواء» القادمين من «ليبيا ومصر والنيجر والسودان وتشاد وإثيوبيا»، وشجعت الدول الأعضاء على مواصلة استقبال لاجئين قادمين من تركيا والشرق الأوسط.

ويأتي إعلان المفوضية في اليوم نفسه الذي تنتهي فيه مهلة برنامج «إعادة إيواء» طالبي اللجوء من إيطاليا واليونان. وأتاح البرنامج إعادة توزيع نحو 29 ألف شخص على مدى عامين من هذين البلدين الأوروبيين، علمًا بأن الهدف الأساسي شمل 160 ألف شخص.

المزيد من بوابة الوسط