القوات العراقية تستعيد السيطرة على ثلاث مناطق قرب الرمادي

اندلعت اليوم الأربعاء مواجهات عنيفة بين القوات العراقية وتنظيم «داعش»، نجحت القوات العراقية على إثرها في استعادة السيطرة كاملة على ثلاث مناطق جنوب مدينة الرمادي وغربها، بحسب ما أكد قائد شرطة الأنبار.

وأعلن اللواء هادي رزيج كسار أن القوات الأمنية والعشائر استعادت السيطرة على منطقتي الطاش والمجر جنوب الرمادي ومنطقة الـ7 كيلو غربًا، وتمكنت من قتل جميع عناصر «داعش» المتسللين.

وبعيد ذلك، أكد كسار أن «القوات الأمنية تقوم بعمليات تفتيش لجميع تلك المناطق تحسبًا لوجود بعض من عناصر (داعش) مختبئين ببعض المنازل».

وأوضح مصدر عسكري أن بعض عناصر تنظيم «داعش» تسللت إلى مناطق قرب الرمادي، غرب العراق. وقال ضابط آخر برتبة عميد لوكالة «فرانس برس» إن «ما حصل هو تسلل بعض الإرهابيين إلى مناطق الطاش والمجر جنوب الرمادي، ومنطقة الـ7 كيلو غرب المدينة. تم فرض حظر للتجول الشامل في مدينة الرمادي والمناطق المحيطة بها بهدف منع أي خرق أمني».

وأشار مصدر طبي في مستشفى الرمادي العام لـ«فرانس برس» إلى أن المستشفى استقبل قتيلين من القوات الأمنية و18 جريحًا من المدنيين بينهم نساء.